dimanche, juillet 29, 2007

ذلك الدين القيم 1

يا سادة و يا مادة يدلنا ويدلكم للخير و للشهادة.

"من يهدى الله فهو المهتدى ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا".

من خلال تعليقاتكم على كليب الحجاب, حسّيت تعطش و حماسة لهذا الموضوع خاصة و موضوع الإسلام عامة.

و من خلال تطلعي للدائرة التدوينية التونسية لاحظت اختلافات عديدة في الآراء و وجهات النظر و هذا –حسب رأيي الشخصي- ما ينجم كان يطوّر أفكارنا و تخاميننا ايجابيا.ففي اختلافكم رحمة ... بطبيعة الحال اذا المدونيين يكونوا يحملوا مستوى عالي يخوللهم قبول الرأي المخالف بسعة صدر و يبقى النقاش في مستوى الأدلة و الحجج و البراهين و موش في السب و الشتم و التجريح.

و من ضمن هؤولاء المجرحون الشتّامون, فئة مغرومة "بالتعميم" و تلقاهم يحطوا الناس الكل في شكارة وحدة و يشبعوا فيهم شتم و يبداو يسبوا و يقشتلوا مرة في التوانسة فيهم و عليهم و في العرب كرب و في اليهود باش يلوحوهم في البحر و في الزمقري قداشهم قعر و الامثلة تحصى و لا تعد ...

و من أهم المواضيع الي هالجماعة يجرحوا فيها هي الإسلام هذا الدين الحنيف الي ما خلّوا ما قالوا عليه. هو كل إنسان حر في آراءه و أنا مانيش هوني باش نربي العباد. لكن إلي ما انجمش نسكت عليه, هو الجهل ... و الجهل- يا جماعة- مصيبة !

لاحظت انه برشة عباد ماشي في بالهم أن الإسلام هو دين ذبح الرهائن و اضطهاد المرأة و تكفير العباد بموجب أو بغير موجب.

إلي فاتكم يا جماعة هو أنكم تنتميوا لبلاد علم موش لبلاد جهل و من واجبكم التعلم و التحري قبل ما تخوضوا في أمور مازلتم ما تعرفوا عنها حتى شي.

بلادكم بلاد علم, ايه نعم, و إسلامكم إسلام نور و سماحة موش إسلام ظلم و ظلمات.

انتوما من احفاد اهل الزيتونة و ما أدراك مالزيتونة ... درة من درر العلم المتصل عن سيدي النبي اتصال مباشر.

و الي فاتكم انوا هالجامع الحنيف توجد قبل جامع الازهر بقرون و كان يعتبر منارة علم يأخذ من علمائها نور العلم و الفتاوي في الدنيا و الدين من أقصى المشرق لأقصى المغرب.

لاحظت –من جملة ملاحظاتي- انه فمّا برشة عباد يخلطوا ما بين الدين الاسلامي و المذهب السلفي الوهابي و هذا أمر خطير للغاية و إليكم هذا التوضيح المقتضب :

ينقسم أهل السنّة لأربعة مذاهب : المذهب الماكي (وهو مذهب اهل تونس و المغرب و الأندلس و غيرهم), المذهب الشافعي و المذهب الحنفي و الحنبلي. من ضمن الحنابلة انشق عالم يدعى بأبن تيمية الذي عرف بتشدده. استند محمد ابن عبد الوهاب على كتابات ابن تيمية لتأليف كتابه "كتاب التوحيد" و لإطلاق مذهبه و ذلك في القرن 18 و بمحالفته لمحمد بن سعود تم تولية هذا الاخير كأمير و محمد بن عبد الوهاب كقاضي و كان هذا انطلاق المذهب الوهابي بحماية ال سعود. و قد اعتبر آنذاك هذا المذهب خروجا عن الملة و يتهم العديد البريطانيين بانهم صانعي هذا المذهب و قد كتب همفري وهو جاسوس بريطاني آنذاك, كتب في مذكراته مشاركته محمد بن عبد الوهاب في كتابة كتابه و الله اعلم.

8 commentaires:

Tarek a dit…

صحيح فمة برشة مدونين عندهم أفكار مخطرة. أما صعيب ياسر بش تنتشر الأفكار هاذي خاطر الإنسان التونسي رغم مساوؤو الكل باقي يميل للإعتدال. عالأقل هاذا إلي نلاحظ فيه مالأنتوراج متاعي

عماد حبيب a dit…

توّه بربّي بالحق جادد عليكم الي الاسلام دين قيّم و موش هو سبب البلاء و التخف الي احنا فيه و الميزريا و الذل الي كانوا اجدادنا فيهم حتى وصلنا للاستعمار

تي ما قمنا و تفرهدنا شوية كان ما بعدنا عليه و عالتدرويش

يا ولادي خدموا عقلقم شوية ميسالش ما فيها باس

مع كل احترامي لمعتقدات الناس بالطبيعة

أما كيف تطرحوا موضوع كيما هذا للنقاش، و خاصة موضوع كيفما موضوع الشوليقة المسودة الي اسمها حجاب و لا المطرب الفاشل برشه الي كان يخدم في رستوران فز ركب الموجة و عمل كليب مسخرة عالحجاب ، اتوقعوا كل شيئ

الي يسيئ للاسلام هو شيوخه قبل كل شيئ بالفتاوى المضحكة متاعهم

هوما تجار الدين
الخطر الحقيقي في الاسلام هوما الاحزاب الاسلامية الي ما جابتلنا كان الارهاب و كره العباد لينا في العالم أجمع

موش الي ينتقدا في الاسلام نقد انا نتمنى انه يكون موضوعي موش متحامل

و حظام حرير و بهامة سوري

على كل، الموضوع طويل يا سيدنا الوالي و موش باش نكملوه في بوست ولا اثنين

أما بجاه ربي في كلمتين، تعرفش الي الثابت في الاسلام الدين القويم أن الأرض مسطحة موش مدورة و أن هيجوج و ميجوج شعوب مدفونة تحت القاع و أن الشمس تمشي تسجد عند العرش قبل ما تغرب ولي هي تغرب في بير حمئة ؟

كان تعرف راهي مصيبة و كان ما تعرش نقول لك انت و غيرك براو أقراو دينكم خير

المهم

أنا نسيت الي أنا تبت و جاني سيدنا محمج في المنام و وصاني وصية، أهيكا مكتوبة في مدونتي

ربي يونسكم بعقلكم

ملحوظة : فعلا أنا لا أسخر و لا أهاجم أحدا هنا، إنما انتقد الأفكار و ليس اصحابها و هذا حقي،÷ و أرجوا أن تكون الردود علمية و منطقية و في حدود المعقول من الأدب

gouverneur de Normalland a dit…

الى طارق:
انا متفق معاك يا طارق... انشالله نقعدوا ديما معتدليين

الى عماد حبيب:
و الله تنبأت بأنك باش تكتب تعليق ...

"تي ما قمنا و تفرهدنا شوية كان ما بعدنا عليه و عالتدرويش"

وقتاش قمنا و وقتاش تفرهدنا ؟؟؟ ما تقولوليش ؟؟؟ ما فيباليش انا !!!

الي يسيئ للأسلام هو الجهل ... ة الجهل ينجم يجي من عند عباد تدّعي أنهم شيوخ و تطاول على هالعلم و هوما جهّال و ينجّم يجي من العباد الي تتعمد اللبس و الالتباس و تخلّط الحابل بالنابل و وقتها انا نفضّل العباد الي يغلطوا عن جهل موش الي يعملوا رواحهم جهّال و هوما عندهم نوايا خفيّة.

نطلب منّك انّك توسّع بالك و تقرى رد أهل الزيتونة على الخطاب الوهابي و ذلك في القرن 18 ... وقتها تو تنسى الخرافات الي تحكي فيها و التجسيد الساذج الركيك الي تستعمل فيه كأمثلة غير بلهاء تستعمل خاصة من طرف السلفيين البسطاء فكريا الي نورمالمون تحاربهم.

انستك انت بعقلك سي عماد ... و مرحبا بيك في نورمالاند... حتى انا ما عندي حتى مشكل مع شخصك و نحترمك.

عماد حبيب a dit…

الله يخليك يا والي نورمالند

تعرف سيدنا ديكارت رضي الله عته شيقول

العقل هو أكثر الأشياء توزيعا بالعدل بين الناس، فكل انسان يعتقد أنه أوتي منه كفايته

الله يرحمه

أنا رديت عليك في آخر بوست و قلت لم راهة اسلام الزيتونة ابرك نت الوهابية أما يقعد سلفي

الاسلان السني الكل اسلام متحجر و تكفيري

باستثناء المذهب الحنفي

لكن وخدها المذاهب المتطرفة و الجماعات المتطرفة هي التي تنتشر فنا هو السر ؟

السر في نصوص الاسلام

في القرآن

في السنة

لا يوجد اسلام معتدل

ثمة مسلمون معتدلون فقط

انت يا خويا جبت موضوع كبير و ينرفز و موش وقتو توه بالكل

شكرا لك على كل حال

عماد حبيب a dit…

ايه نسيت

فقنا و تفرهدنا بعد الاستقلال و قبله شوية

gouverneur de Normalland a dit…

عماد حبيب
ياخويا مادام عاجبك المذهب الحنفي و تعتبروا دمدوم ...علاش ما اتبعوش ...يكون اصلح ...مادمك تعتبره المذهب الوحيد الائق

انت تعتقد في العقل و انا معاك

انت تعتقد في الانسان و النسانية و انا معاك

اللطف عليك -ياخويا-من العصب و الترفيز...صحتك قبل كل شي

اافرق بيناتنا هو انه الانسانية و العقلانية انا نشوفها في الدين الاسلامي و انت تشوفها في حاجات اخرى و كل واحد و منظوره

يا خويا سايسلي روحك ...وهاني باش نعتبرك-من هنا فصاعدا عماد حبيب الحنفي
(وكان لزم ندبرولك خدمة في الصوناد ...غير ما ترفزجش روحك برك)و السلام و فائق الاحترام

islam_ayeh a dit…

de nos jours, elmadh_hab almo3tamad fi masser houwa el7anafi!!! (ken maléki wem ba3ed chafi3i we melli jew el3othmanyin walla 7anafi!)

s a dit…

et tu sais ya 2akhi 3imad, le plus fort que Descartes c'est Blaise Pascal qui par la proba a prouvé devant toute l'aristocratie française qu'en suivant le chemin de Dieu on gagnait 3 fois plus.
Et que la pensée pascaline, même agrémentée de romantisme, est plus efficace et plus charismatique, elle appelle plus à positiver qu'à faire du sur place.
je pense donc que s'il y a deux pensées contemporaines qui se valent et qu'on peut citer, on doit toujours prendre la plus bénéfique et non pas la plus pragmatique parce que l'homme choisit toujours le plus facile même en jurisprudence islamique sinon pourquoi allons nous plus vers les roukhas de Ibn Abbas plus que vers les fatwa de Ibn Omar???